الرئيسية 10 ثقافة جنسية 10 الاكتئاب يضعف النشاط الجنسي

الاكتئاب يضعف النشاط الجنسي

متابعة/SNG- إن الاكتئاب يؤدي إلى نقص الطاقة الجنسية، كما أنه يؤدي إلى نقص طاقة الجسم، وهذا يعني أنه يؤدي إلى ضعف النشاط الجنسي وضعف الانتصاب وضعف الرغبة الجنسية وصعوبة الوصول إلى الذروة، أي قمة الإثارة الجنسية وحدوث القذف.
وفي حالات الاكتئاب الشديد قد لا يحدث انتصاب نهائيا أو يحدث عجز جنسي، إلى جانب أن الأدوية الخاصة بعلاج الاكتئاب وخاصة مضادات الاكتئاب تؤثر بشكل سيئ على الناحية الجنسية، فهي تؤدي عادة إلى تأخير القذف.
ويؤكد الأطباء أن هناك فرقا بين الاكتئاب والتوتر، فهذا الأخير قد يكون له أثر مخالف تماما، ذلك لأن الاكتئاب حالة سالبة أو ساكنة، أما التوتر (أو العصبية الزائدة) فهو حالة موجبة أو نشطة، بمعنى أن الشخص المكتئب تكون مشاعره هادئة أو مخدرة، أما الشخص المتوتر فقد يصرخ، أو يلعن أو يضرب.. ولذلك فإن التوتر قد يدفع أحيانا إلى زيادة النشاط الجنسي، إذ يجد الشخص المتوتر في ممارسة الجنس نوعا من الترويح عن غضبه أو انفعاله، ولذلك يلاحظ أن النشاط الجنسي يزداد عادة بين الطلاب في أوقات الامتحانات لما يشعرون به من توتر وقلق.. وكذلك يلاحظ أن الزوج المتوتر بسبب مضايقات في العمل يميل إلى كثرة جماع زوجته للسبب نفسه.
ويؤدي الاكتئاب الى فقدان الرغبة في نسج علاقة جنسية، فقد يواجه الرجال ضعف الانتصاب وصعوبات في القذف، كما أنه من المعروف أن الدماغ يلعب دورا أساسيا في عملية الانتصاب، عبر إرسال إشارات تحفيزية للقضيب.
وإذا حصلت مشكلة ما مثل الشعور بالحزن أو الإحباط أو الاكتئاب، فان الدماغ سيفرز كيماويات تؤدي الى انقباض الأوعية الدموية ما يؤثر على عملية الانتصاب، حسب ما يؤكد الأطباء.
ويعتبر الاكتئاب أكثر الحالات المرضية التي تؤدي إلى ضعف جنسي نفسي عند الرجال، فهو يسبب احباطا للدماغ وأيضا إحباطا للمشاعر الجنسية والتفاعل العاطفي.
ومن جهة أخرى، تكون الأدوية المضادة للاكتئاب جزءا من المشكلة، فرغم فعاليتها في التخفيف من أعراض الاكتئاب، إلا أن لها آثارا جانبية على الرغبة الجنسية، فقد تسبب العجز الجنسي وكلما كانت الجرعات كبيرة كلما كان احتمال أكبر للإصابة بالعجز الجنسي التام.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دراسة: التغير المناخي “يدمر” خصوبة الذكور

كشفت دراسة طبية حديثة أن التغير المناخي يؤثر سلبا ...