الرئيسية » سياسة » داعش تستخدم “أبناء الزنا” و”الشواذ ” لتفخيخهم

داعش تستخدم “أبناء الزنا” و”الشواذ ” لتفخيخهم

بغداد/SNG – كشف مصدر في قيادة عمليات الانبار من خلال اعترافات احد عناصر داعش الارهابي أن من يفجرون انفسهم هم من الابناء غير الشرعيين ، فضلا عن الشخصيات الشاذة جنسياً .

وقال المصدر لـ(SNG )، والذي رفض الكشف عن اسمه، إن ” من خلال اعترافات اغلب المعتقلين المنتمين لداعش فإن قياداتهم تقوم باستدراج الشباب والمراهقين الذي ترجع أصولهم إلى عوائل الدعارة، بعد أن يؤكدوالهم أنهم أبناء زنا ،لإقناعهم بتفجير أجسادهم ، بعد ممارسة الضغوط الجنسة عليهم “.

وأضاف المصدر قائلا” أما المفخخ الثاني فهو من الشخصيات الشاذة،  سواء كان خنثي أو شاذ سلبي ،بعد أن مسكوه متلبسا “.

وأعلنت قيادة عمليات الأنبار قبل أيام أن “داعش” الارهابي بدأ يستخدم جثث عناصره للتفخيخ ورميها على الطريق لتمويه  القوات الأمنية .

اضف رد