الرئيسية » اقتصاد » المالية النيابية: المنافذ الحدودية دمرت الاقتصاد وسنحدد الفاسدين

المالية النيابية: المنافذ الحدودية دمرت الاقتصاد وسنحدد الفاسدين

بغداد/SNG- حملت اللجنة المالية النيابية اليوم الاربعاء، إدارات المنافذ الحدودية، مسؤولية تدمير اقتصاد البلاد، بسبب السياسات الخاطئة التي تتبعها، مشيرة الى أن اللجنة تعمل حاليا، بالتنسيق مع هيئة المنافذ الحدودية وهيئة الكمارك، على جمع الأدلة لإدانة الفاسدين من التجار الذين يدخلون بضائع فاسدة.
وقال عضو اللجنة النائب احمد حما لـ/SNG/، إن “بعض التجار يستوردون مواد فاسدة ولا تصلح للاستهلاك البشري ليتم إدخالها للعراق”، موضحا أن “هؤلاء التجار يتعمدون تغيير فواتير أو شهادات المنشأ للبلد المصدر”.
وأضاف حما أن “هناك بعض النفوس الضعيفة من داخل المنافذ الحدودية تسعى للكسب غير القانوني، بالإضافة إلى الروتين القاتل، ما أدى إلى تدهور واقع المنافذ الحدودية”، موضحا أن “اللجنة تعمل بالتنسيق مع رئيس المنافذ الحدودية وهيئة الكمارك للتوصل الى الأدلة وتقديمها للجهات القضائية لمنع وتقليل التأثيرات السلبية على الاقتصاد العراقي”.