الرئيسية » رياضة » الميناء ينجو من شبح عقوبات الفيفا

الميناء ينجو من شبح عقوبات الفيفا

بغداد/SNG-  أنهت إدارة نادي الميناء، المتعلقات المالية المترتبة بذمتها جراء التعاقدات من قبل الإدارة السابقة مع المحترف المصري أحمد ياسر، وكذلك مدرب اللياقة التونسي هشام غزيه.
وكان المهاجم المصري، قد تقدم بشكوى ضد نادي الميناء لدى الفيفا، وذلك لعدم استلام مستحقاته المالية، قبل أن ينذر الاتحاد الدولي، الفريق العراقي بضرورة دفع المستحقات قبل فرض العقوبات.
و قال طاهر بلص، عضو الهيئة الإدارية والناطق الرسمي لنادي الميناء في تصريح صحفي “الإدارة دفعت مستحقات العقود الخاصة باللاعب المصري أحمد ياسر ومدرب اللياقة التونسي هشام غزية، الإجراءات تمت بإشراف المسؤولين في الشركة العامة للموانئ من مبدأ الشفافية والمصداقية في إنجاز ملف الديون”.
وأضاف: “إدارة النادي بذلت جهداً كبيراً في إبعاد الميناء عن خطر العقوبات التي تهدده بسبب الشكاوى القانونية للمحترفين الأجانب لدى الفيفا، وحسم كافة المتعلقات مع أصحاب الشكاوى في الاتحاد الدولي”، مبيناً أن الأزمة المالية التي شهدها النادي أثرت بشكل كبير على مجمل النشاطات فيه.
وشهدت عملية توقيع محاضر الاستلام، حضور الكابتن محمود نصار وكيل أعمال اللاعب أحمد ياسر والكابتن هشام غزية، وبإشراف أحمد خلف ممثلاً عن المدير العام لشركة موانئ العراق.
وكانت إدارة نادي الميناء قد أوفت بجميع التزاماتها المالية مع كل اللاعبين والمدربين الذين لهم مستحقات جراء التعاقدات للإدارات السابقة في النادي.انتهى