الرئيسية » سياسة » الفتح يتحدث عن الاجندات “القذرة” في الموصل

الفتح يتحدث عن الاجندات “القذرة” في الموصل

 

نينوى/ SNG- أكد النائب عن ائتلاف الفتح حنين القدو، اليوم الأحد، أن بعض السياسيين يحاولون اعادة أجنداتهم “القذرة” لنينوى ، فيما بين انه لا يوجد أي مشروع حاليا للمصالحة المجتمعية في المحافظة.
وقال القدو في تصريح لـ”المركز الخبري الوطني NNC” إن “البرامج المطروحة على محافظة نينوى تعتبر معقدة جدا”، لافتا الى أنه “لا يوجد في هذه المرحلة أي أمل لتحقيق مصالحة مجتمعية بين العشائر والعوائل الموصلية”.
وأضاف أن “هناك بعض السياسيين يُحاولون أن يحيون أجنداتهم القذرة التي كانت قائمة قبل عام 2014 من اجل السيطرة والاستحواذ على مناطق في نينوى واعلان اقليم نينوى الطائفي”.
وأوضح أن “هناك عودة لبعض الجماعات والوجوه التي كانت مسؤولة بشكل واضح عن سقوط الموصل وإدخال الدواعش إلى للواجهة السياسية”.
وكان تقرير التحقيق بسقوط الموصل، اتهم قادة المحافظة انذاك بالاضافة الى سياسيين اخرين وحملهم المسؤولية المباشرة عن سقوطها بيد تنظيم داعش، وان اغلب الذين اتهمهم التقرير عادوا الى مركز القرار وتسنموا مناصب جديدة في بغداد او المحافظة.