الرئيسية » سياسة » الحكمة يتحدث عن “النوايا الحسنة” لمحاربة الفساد

الحكمة يتحدث عن “النوايا الحسنة” لمحاربة الفساد

 

بغداد/SNG- أكد النائب عن تيار الحكمة الوطني علي جبير، اليوم الاثنين، أن بعض الكتل السياسية ليس لديها نوايا حسنة لمحاربة الفساد ومعالجة الوضع الحالي، فيما بين انه عندنا تنعدم النوايا الحسنة تكون الفوضى السياسية سيدة الموقف.
وقال جبير في تصريح لـ/SNG/،إن “الترتيب العالمي للعراق فيما يخص مسألة الفساد المالي والإداري فانه يحتل المراتب المتقدمة”، لافتا الى أن “الفساد المالي والإداري وراء تردي قطاعات التربية والتعليم والكهرباء بالإضافة إلى قلة النظافة في العاصمة بغداد”.
وأضاف أن “هناك بعض الكتل السياسية لا توجد لديها نوايا حسنة لمحاربة الفساد ومعالجة الوضع الحالي”، مشيرا الى أنه “عندما لا تكون النوايا حسنة تكون الفوضى السياسية سيدة الموقف”.
وأوضح أن “كلمة الفساد أصبحت كلمة متداولة في وسائل الإعلام وهي كلمة مستهلكة”، مشيرا الى أن “الفساد ليس بحاجة إلى التفرج من قبل الكتل السياسية بل بحاجة إلى معالجة وضرب بيد من حديد التي نادت بها المرجعية”.
يشار الى ان تيار الحكمة اعلن مساء امس، عن تبنيه خيار المعارضة البناءة للحكومة، واعلن التزامه بكل ما يترتب على دور المعارضة.
ويشهد البلد حديث كبير عن ملفات الفساد، وكانت لجنة النزاهة اعلنت في وقت سابق من اليوم الاثنين، عن تلقيها شكاوى بشأن ملفات فساد في وزارتي النفط والعدل، وانها تحقق بها للتوصل الى نتائج.