الرئيسية » دولي - تقارير » برلين: تقليص ايران التزاماتها بالاتفاق النووي غير مقبول

برلين: تقليص ايران التزاماتها بالاتفاق النووي غير مقبول

 

بغداد/ SNG- أعلن وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، أن قرار إيران تقليص التزاماتها بموجب الاتفاق النووي مع المجتمع الدولي ردا على إعادة العقوبات الأمريكية على طهران غير مقبول بالنسبة لبرلين.
وقال ماس “منطق الأقل مقابل الأقل غير مقبول لدينا. نحن متمسكون بالتزاماتنا وهذا ما ننتظر من إيران”.
وأضاف الوزير: “الكل يقولون إنهم لا يريدون حربا لكن ذلك غير كاف. يجب أن يجهد كل واحد لخفض التصعيد”.
وبعد مرور عام على انسحاب الولايات المتحدة من “خطة العمل الشاملة المشتركة”، (الاتفاق المبرم في العام 2015 بين المجتمع الدولي وإيران حول برنامجها النووي)، أعلنت طهران يوم 8 مايو، أنها تعلق تنفيذ بعض التزاماتها بموجب هذا الاتفاق.
وأوضحت أن الحديث يدور عن القيود المفروضة على مخزون إيران من مادة اليورانيوم منخفض التخصيب (300 كغ) والماء الثقيل (130 طنا).
كما أمهلت إيران الدول الأوروبية 60 يوما كي تنفذ التزاماتها بموجب “الصفقة النووية”، وفي مقدمتها إنشاء آلية دفع تمكن هذه الدول من الحفاظ على التجارة مع إيران بالالتفاف على العقوبات الأمريكية. ولوحت إيران باستئناف نشاطات تخصيب اليورانيوم والشروع في عملية تحديث مفاعلها النووي في مدينة آراك الذي يعمل بالماء الثقيل.
وأمس الاثنين، كشف المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، عباس كمالوندي، عن عزم بلاده على زيادة طاقات إنتاج اليورانيوم منخفض التخصيب يوم 27 يونيو، مشيرا إلى أن حجم إنتاجه سيتجاوز، اعتبارا من هذا التاريخ، 300 كيلوغرام المحددة بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة.