الرئيسية » سياسة » الغضبان يقلل من اهمية الاعتداء الصاروخي على شركات النفط في البصرة

الغضبان يقلل من اهمية الاعتداء الصاروخي على شركات النفط في البصرة

 

بغداد /SNG- قلل وزير النفط العراقي ثامر الغضبان اليوم من اهمية الاعتداء الصاروخي الذي استهدف اليوم مقرا لشركات نفطية في البصرة جنوبي العراق.
وقال الغضبان في تصريح خاص لوكالة الانباء الكويتية كونا ،اليوم ، ” ان الاعتداء كان فرديا وليس ذو اهمية ولا اعتقد انه سيتكرر “.
واضاف ان الحكومة العراقية جادة في ان يعم الامن والسلام في عموم البلاد وان يكون واحة للسلام في المنطقة .
وكانت الشرطة العراقية قد اعلنت اليوم عن اصابة ثلاثة عراقيين اثر هجوم صاروخي استهدف مواقع اقامة شركات نفطية في محافظة البصرة جنوبي العراق.
وقال مصدر في الشرطة ان ثلاثة موظفين من شركة الحفر العراقية المملوكة لوزارة النفط العراقية اصيبوا بجراح اثر هجوم بصاروخ كاتيوشا .
وبين ان الموقع المستهدف والواقع في منطقة البرجسية يضم كذلك اماكن عمل وسكن لشركات اجنبية عدة منها شركة اكسون موبيل الامريكية.
وكانت شركة اكسون موبيل قد اعادت قبل ايام قليلة فقط موظفيها الى العراق بعد ان سحبتهم لايام قليلة بسبب تهديدات امنية.
وتعهد العراق بتامين موقع عمل الشركة في الحقول النفطية جنوبي البلاد ونشر المزيد من المفارز الامنية قرب مقرها.