الرئيسية » محلية » اتهام لمسيئين من “المليشيات” بالاستفادة من تراجع الامن في ديالى

اتهام لمسيئين من “المليشيات” بالاستفادة من تراجع الامن في ديالى

 

بغداد/SNG- اكد النائب عن محافظة ديالى مضر الكروي، اليوم الاربعاء، أن بعض المسيئين من “المليشيات” والجهات الحاملة للسلاح خارج اطار الدولة، هم المستفيدون من تردي الوضع الامني.
وقال الكروي في تصريح لـ/SNG/،إن “ممثلي محافظة ديالى وخلال الفترة الماضية تواصلوا مع الجيش ورئاسة الأركان والداخلية والمسؤولين عن الجهات الأمنية بشكل عام”، مشيرا الى ان “محافظة ديالى شهدت تراجعا امنيا كبيرا لعدم حسم ملف إعادة النازحين ومسك الارض”.
وتابع “عدم تغيير القطعات العسكرية طيلة الفترة الماضية احد اسباب تردي الامن”، مطالبا الجهات الأمنية بـ”تغييرها وتعزيز قوات الجيش وتعويض المناطق المتضررة واعادة المفسوخة عقودهم من الجيش والشرطة وتطويع البعض من أبناء المحافظة”.
واضاف “يوجد بعض المستفيدين من تراجع الوضع الأمني في المحافظة وعودة الطائفية ونحن نعمل على منع ذلك”، لافتا الى ان “بعض المسيئين من المليشيات والمجرمين والجهات الحاملة للسلاح خارج اطار الدولة هم المستفيدون من تردي الوضع الامني”.
وتشهد محافظة ديالى تراجعا كبيرا في الامن، وتحدث بين فترة واخرى عمليات في بعض المناطق المحررة منها، فضلا عن قيام القطعات الامنية بحملات دهم وتفتيش بصورة مستمرة، تلقي خلالها القبض على عناصر ارهابية وتعثر على مواد تفجير كثيرة.