الرئيسية » سياسة » الفياض: الأمر الديواني منسجم مع قانون الحشد والهيئة تدعمه بالمطلق

الفياض: الأمر الديواني منسجم مع قانون الحشد والهيئة تدعمه بالمطلق

بغداد/SNG- أكد رئيس هيئة الحشد الشعبي، فالح الفياض، الجمعة، أن الامر الديواني الذي اصدره رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة، عادل عبدالمهدي، الخاص بدمج الحشد بالقوات الامنية منسجم مع قانون هيئة الحشد الشعبي.
وقال الفياض في حوار مع قناة “الجزيرة”، إن “الأمر الديواني جاء منسجما بالكامل مع قانون الحشد الشعبي بان يكون الحشد تشكيلا مرتبطا بالقائد العام للقوات المسلحة وفك الارتباط بكل المسميات السياسية والاجتماعية والدينية وهذا ما دأبنا بالعمل عليه بعمل تصاعدي”، مبينا أن “الظرف أصبح افضل حاليا بتطبيق هذه التعليمات”.
وأضاف الفياض، “نحن ندعم الأمر الديواني بالمطلق لأنه يمثل مصلحة حقيقية للأمن والاستقرار في العراق والحشد يجد نفسه منسجما مع الامر الديواني”، مشيرا إلى “وجود مشاورات مع رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لاستكمال الهيكلية التي تنسجم مع الأمر الديواني ونشعر بالارتياح تجاه الحكومة في مسعاها لحفظ حقوقه ورعاية شهدائه وجرحاه وضمان حقوقه”.
وأكد، أن “الحشد فيه جميع المكونات وبدأ يأخذ الطابع الرسمي العسكري”، مبينا أن “اصل تشكيل الحشد الشعبي هو للدفاع عن الدولة وعدم الالتزام هو خلاف هذه المهمة”.
وبشأن التحفظات الدولية والإقليمية حول الحشد الشعبي اوضح الفياض، أن “العلاقة مع الولايات المتحدة والسعودية والامارات لا تتطلب ان نصوغ أنفسنا مثل ما يريد الاخوة والاصدقاء فنحن لنا رؤانا”، مؤكدا أنه “لم نسمع موقفا رسميا من الامارات والسعودية بحل الحشد الشعبي”.
وبخصوص مستقبل تنظيم داعش الإرهابي، قال الفياض: “لا مستقبل لتنظيم داعش الإرهابي بعد الضربة القاصمة التي تلقاها على يد القوات الأمنية والحشد الشعبي”، مبينا انه “لا ينغص على العراق نصره شيء سوى ما يجري في سوريا”.
وتابع: “نحن نواجه جيوب وبقايا كيان منهزم وسنكرس هزيمته بالكامل”، مشيرا إلى أن “اهالي المناطق المحررة أصبحوا الحصانة والضمانة لعدم عودة داعش”.