الرئيسية » سياسة » رغم الرسوب الجماعي.. الخلافات تكبل عبد المهدي حول مرشح “مقبول” للتربية

رغم الرسوب الجماعي.. الخلافات تكبل عبد المهدي حول مرشح “مقبول” للتربية

بغداد/ SNG- كشف النائب عن تحالف الفتح النيابية عبد الامير المياحي، اليوم الاحد، عن وجود مساع لتحديد سقف زمني لتسمية وزير مرشح “مقبول” للتربية قبل العطلة التشريعية لمجلس النواب.
وقال النائب عن تحالف الفتح النيابية عبد الامير المياحي لـ/SNG/، إن “مجلس النواب وهيئة الرئاسة وجهت كتاباً الى رئيس الوزراء للإسراع في تقديم مرشح لوزير التربية قبل العطلة التشريعية “، مبينا أن “هناك سعياً حثيثاً لحسم وزارة التربية خصوصا بعد النسب المتدنية في النجاح”.
وأوضح المياحي أن “تحالف الفتح لم يرشح اسماءً لوزارة التربية، والأمر متروك لرئيس الوزراء”، مشددا على ضرورة ان “يقدم رئيس الوزراء مرشحا لوزارة التربية مقبولا من قبل الكتل السياسية ويتمتع بالوطنية والمهنية”.
وأضاف ان “مجلس النواب عازم على تمرير المرشح المناسب لهذه الوزارة المهمة”، لافتا الى ان “جميع المرشحين السابقين لوزارة التربية رفضوا من الكتل بسبب شخصياتهم او بسبب رفضهم للكتلة التي رشحتهم”.