الرئيسية » محلية » ابتكار صواريخ مصغرة لإبطال تأثير العوامل الكيماوية السامة

ابتكار صواريخ مصغرة لإبطال تأثير العوامل الكيماوية السامة

طور مجموعة من العلماء في الولايات المتحدة الأمريكية صواريخ مصغرة  تقوم بإبطال مفعول الأسلحة الكيماوية السامة ، بحسب ما ذكر موقع سبيس ديلي الامريكي.

الصواريخ الجديدة تحتوي على محركات كروية دقيقة متناهية الصغر تعمل بالماء تحتوي على مادة ثاني اوكسيد التيتانيوم والتي تقوم بمعالجة العوامل الكيماوية السامة في الجو بسرعة وتزيل التلوث .

الطريقة الجديدة تتمثل بمزج المياه مع مادة المغنيسيوم لتحرير غاز الهيدروجين الذي يتفاعل مع سائل ثاني اوكسيد التيتانيوم المحيط به مما يحرر غاز سريع الانتشار يقوم بسرعة بإبطال مفعول العوامل الكيماوية والبيولوجية الضارة.

الاختبارات التي أجريت على هذه الصواريخ أثبتت فعاليتها بنجاح في إزالة عوامل غاز الأعصاب وبكتيريا الجمرة الخبيثة في وقت قصير .